الشبكة السورية: أكثر من 5000 مدني قتلوا برصاص قناصي النظام والميليشيات الموالية له

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، إنها وثقت استشهاد 5307 مدني بينهم 518 طفلاً و 641 سيدة، على يد قناصين تابعين للنظام السوري والميليشيات الموالية والمتحالفة معه.

وأكدت الشبكة أن ما يزيد من معاناة السوريين قيام القناصين في كثير من الحالات باستهداف كل من يقترب من الضحية، الأمر الذي يؤدي إلى بقاء الجثث لأيام متواصلة مرمية في الشوارع.

وأوضحت أن “أشهر مواقع القنص” التي سجلت سقوط أكبر عدد من المدنيين بسببها هي: “قناصة برج 7 نيسان في الزبلطاني بدمشق، وقناصة معبر بستان القصر والقصر البلدي والإذاعة في حلب، وقناصة برج الغاردينيا في حمص، قناصة مشفى المبنى الوطني في درعا، وقناصة مبنى اتحاد العمال في حماة، قناصة جسر السياسية في دير الزور”.

وأشارت الشبكة في تقريرها إلى أن تنظيم “داعش” قتل ما لا يقل عن 8 مدنيين، هم 5 أطفال و3 سيدات، مؤكدةً أن فصائل الجيش الحر لم تنتهج أسلوب قنص المدنيين.

وطالبت الشبكة الأمم المتحدة بمحاسبة كل من يتحمل مسؤولية القتل والبد بإنشاء محكمة مخصصة لهذا الغرض، حيث أن هذه الجرائم تعتبر “جرائم ضد الإنسانية”، مشيرة إلى ضرورة امتناع كل من روسيا وإيران تزويد النظام بالأسلحة، حيث أن ذلك يعتبر مشاركة في الجريمة.

… https://smo-sy.com/%D8%A7%D9%8