حقوقيون: ثكنات عسكرية سورية تتحول لمعتقلات

وجاء في التقرير الصادر عن الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن أعداد المعتقلين في سوريا تجاوزت 215 ألفا، حيث تؤكد الشبكة أنها تمتلك قوائم بأسماء أكثر من نصفهم بينما يمتنع أهالي الآخرين عن توثيق ذويهم خشية تعرضهم للانتقام.
وأضاف التقرير أن من بين هؤلاء المعتقلين أكثر من ثمانين ألف مفقود قسريا، وتسعة آلاف دون سن 18 سنة، وخمسة آلاف امرأة، وأن عمليات التعذيب الممنهج أودت بحياة 3117 معتقلا، بينهم 29 امرأة و91 طفلا.
علاوة على ذلك، تحولت العديد من المواقع العسكرية لمعتقلات بعد أن تجاوزت أعداد المعتقلين خلال الثورة قدرة المقار الأمنية والسجون على الاستيعاب. وأوضحت الشبكة الحقوقية أن الضربة العسكرية التي من المتوقع أن تشنها قوات غربية على مواقع للنظام قد تودي بحياة آلاف المعتقلين في حال قصف القطع العسكرية الواردة بالتقرير، كما أعربت الشبكة عن مخاوفها من أن يعمد النظام لقتل الكثير من هؤلاء المعتقلين لاتهام المجتمع الدولي بذلك.

… http://www.aljazeera.net/news/