الشبكة السورية توثق أساليب التعذيب في معتقلات الأسد

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أساليب التعذيب التي ترتكبها قوات الأسد ومخابراته، بحق المعتقلين السوريين من مختلف الفئات العمرية ذكوراً وإناثاً، عبر مئات الشهادات لناجين من التعذيب الذي تعرضوا له خلال فترة اعتقالهم.

وفي التقرير التالي، وصف لمشاهد مؤلمة مما يتعرض له معتقلونا في سجون قوات ومخابرات الأسد، على أيدي أشخاص مجردين تماماً من الإنسانية والرحمة.. مشاهد تكاد تكون من وحي الخيال لولا وجود معتقلين ناجين تعرضوا لها في أقبية الأسد، وكتبت لهم الحياة ليخبرونا عنها.

§ وضعيات التعذيب الأكثر شيوعاً في معتقلات الأسد
1. وضعية الشبح: ربط المعتقل من يديه خلف ظهره، ويداه مكبلتان بأعلى السقف في الحمام وهو واقف على الكرسي ثم يسحب الكرسي من تحته ليقف على رأس إصبعته الكبرى.
2. وضعية الدولاب، يربط يدي المعتقل مع رجليه بشكل يصبح فيه مثل دولاب السيارة وبعد ذلك تبدأ عملية الضرب على أنحاء مختلفة من جسده.
3. وضعية بساط الريح، يوضع المعتقل على لوح خشبي مكون من قسمين ثم يربط، ويتم تحريك القسمين باتجاه بعض والمعتقل بينهما مما يسبب ألما فظيعا في العمود الفقري، كما يقوم عنصر آخر بضرب المعتقل بالتزامن مع ذلك.
4. وضعية الصلب، تربط يدا ورجلا المعتقل على وجه مماثل تماما لفكرة الصليب ثم تبدأ عمليات الضرب وبخاصة على الأعضاء التناسلية.
5. وضعية التعليق، يتم فيها ربط اليدين إلى خلف الظهر وتعليق المعتقل ثم ضربه بالعصي والأسلاك.
6. وضعية التحطيم، يتم فيها وضع رأس المعتقل بين جدار وباب السجن المتحرك وإغلاق الباب على رأس المعتقل.
7. الكرسي الكهربائي: مصنوع من المعدن يثبت عليه المعتقل ثم يوصل بالتيار الكهربائي.
8. الصعق الكهربائي لمناطق مختلفة من الجسم.
9. الكرسي الألماني: مصنوع من المعدن مع إمكانية إرجاع ظهره للخلف بحيث يتم الضغط على الرقبة والعمود الفقري للمعتقل.

§ ألوان متفرقة من التعذيب.. الحالات الأكثر استخداماً
1. استخدام كافة أساليب الضرب على مختلف أنواع الجسم، ويتم الضرب بأدوات مختلفة مثل العصي أو كابلات الكهرباء ويطلق عليه “الرباعي” بالعامية، إضافة إلى “الفلقة” وهي الضرب بالعصا أو بالكبل على أسفل القدمين، الدعس على الرأس وغير ذلك .
2. قلع الأظافر بالكامل.
3. نتف الشعر من أنحاء مختلف من الجسم.
4. انتزاع اللحم عبر ملاقط معدنية ومن مواطن حساسة.
5. إغتصاب المعتقل ذكراً كان أو أنثى.
6. إجبار المعتقل على اغتصاب زميله في الاعتقال.
7. تقطيع بعض أعضاء المعتقل كقطع إصبعه أو قطع جزء من لحمه، وطعنه في ظهره أو معدته.
8. حرق الجلد بالأحماض الكيماوية أو بإطفاء السجائر بجلد المعتقل.
9. تعريض المعتقل للبرد القارس بحرمانه من اللباس أو الغطاء.
10. حرمان المعتقل من الرعاية الطبية بشكل تام وعدم توافر الرعايه الطبية في عدد كبير من المعتقلات.
11. الحرمان من استخدام المرحاض إلا مرة أو مرتين في اليوم مما يضطر المعتقل إلى التبول على نفسه أحيانا، عدا عن أن المدة قصيرة لاتتجاوز الدقيقة والحرمان من الاغتسال ومن الخروج للساحات واستنشاق الهواء النقي.
12. وضع أضعاف مضاعفة من المعتقلين عما يتسع له المكان (زنزانة في المخابرات الجوية بحلب 15 متر تحتوي على 45 شخص).
13. سكب الماء البارد على الجسد بعد الضرب وبعد جرح الجسد.
14. تكسير الأضلاع.
15. كميات قليلة من الماء والطعام لاتكفي ربع المتواجدين.
16. الوقوف على الأرجل لأيام متوالية ليل نهار معلقا من الأيدي.
17. الاحتجاز في زنزانات تحت الأرض لاتوجد فيها تهوية.
18. صب الزيت المغلي على الأرجل أو سكب الماء المغلي حتى يهترئ الجلد.
19. قص الأذن بمقص الذي يستخدم لتقليم الأشجار.
20. تكبيس الأذن والأنف بكباسة الخشب.
21. التعليق في الهواء ثم وضع ثقل ليتدلى من العضو الذكري.
22. الصعق بالكهرباء خاصة عند الثديين والركبتين والمرفقين.

§ التعذيب النفسي المتبع في معتقلات الأسد
1. إجبار المعتقل على مشاهدة زميله يتعرض للاغتصاب.
2. تهديد المعتقل باغتصابه.
3. إجبار المعتقل على مشاهدة زملائه يتعذبون أمامه أو يموتون تحت التعذيب.
4. تهديد المعتقل باعتقال زوجته أو أمه أو أخته واغتصابها أو تعذيبها أمامه وذلك بعد جعله يشاهد فتيات عاريات داخل المعتقل.
5. تهديد المعتقل بتعذيبه حتى الموت أو بذبحه بالسكاكين.
6. التهجم على عقيدة المعتقل وإهانتها وشتمها وأمره بالاعتقاد بأمور أخرى.
7. إجبار المعتقل على التعري أمام زملائه.
8. احتجاز النساء مع الرجال في نفس الزنازين وفي بعض الحالات يتم تعريتهم أمام الجلادين.
9. وضع المعتقل في زنزانة فيها شخص يحتضر.
10. وضع المعتقل في زنزانة فيها شخص ميت.
11. شتم المعتقل وتوجيه ألفاظ نابية له ولأهله.
12. الإجبار على الاعتراف بأمور لم يرتكبها المعتقل تحت تهديد مضاعفة التعذيب.
13. أمر المعتقل بالسجود لصورة بشار الأسد.
14. إيهام المعتقل بأنه سيخرج وفتح باب الزنزانة والمعتقل له ثم إعادته إلى التعذيب مرة أخرى.
15. أخذ المعتقل إلى طبيب السجن للعلاج فيقوم الطبيب بضربه على الجزء الذي يشتكي منه ثم يعاد للتعذيب عليه مرة أخرى فلا يطلب أحد أبدا الذهاب للطبيب.

… http://orient-news.net/ar/news