من القصير إلى الغوطة.. نظام الأسد يحارب بالماء والخبز

دانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان قطع المياه عن المدنيين في بعض بلدات القصير التي سيطر عليها مسلحو حزب الله وقوات النظام، وطالبت المجتمع الدولي بالتحرك لدرء خطر كارثة إنسانية محتملة.
واتهمت الشبكة حزب الله بقطع المياه عن بلدات في القصير وأحياء في حماة منذ 14 يوماً بعد أن سيطروا على محطة توريد المياه، ما دفع الأهالي إلى اللجوء إلى مياه الآبار غير الصالحة للشرب وتوزيعها فيما بينهم. وذكّرت الشبكة أن حالات جفاف بدأت تظهر على السكان وبالأخص الأطفال.

… http://www.alarabiya.net/ar/ar